منتديات التعليم الثانوي – العطاف –
 
الرئيسيةشريط الإدارةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مبادئ في نظرية الشعر والجمال-دراسة للعلامة ابن عقيل الظاهرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد
عضو ممتاز
عضو ممتاز


ذكر عدد الرسائل : 1388
العمر : 36
** : 8
نقاط : 3391
تاريخ التسجيل : 27/01/2008

مُساهمةموضوع: مبادئ في نظرية الشعر والجمال-دراسة للعلامة ابن عقيل الظاهرى   الإثنين 25 فبراير 2008 - 6:30

السلام عليكم
بداية .... من هو الشيخ الامام العلامة أبو عبد الرحمن بن عقيل الظاهرى؟ لمن لا يعرفه من الزائرين للموقع ...
قال شيخنا عبد العزيز الحنوط حفظه الله : أما عن شيحنا أبي عبدالرحمن بن عقيل الظاهري ـ حفظه الله تعالى ـ فقد كان في العلم بحراً لا تكدِّره الدِّلاء ، وله لَسَنٌ وبلاغة وبصر في الحديث ورجاله ،وعربية مُتقنةٌ ، وباعٌ مديد في الفقه لا يُجارى فيه ، وكان حجة في التفسير ، وكذا في الأداب والمنطق والشعر والتأريخ والأنساب ، وكان عجيباً في الفهم والذكاء وسعة العلم ، وكان عجباً في إلقاء الدرس ، وكان ذا ذهنٍ ثاقب وحدْسٍ صائبٍ ، عذب المنطق ، كريم الشمائل ، وكامل السُّؤدُد ، لا يَملُّ جليسُه منه ، متواضعاً ذا فضائل جمة ، وتواليف كثيرة تصل إلى مائة عنوان مابين كتاب من عدة مجلدات إلى رسائل صغيرة ، وتتناول هذه المؤلفات مختلف الفنون والمعارف فبعضها في الدين والأدب والتاريخ وبعضها في النقد والشعر والفلسفة وقسم آخر في اللغة والرحلات والأنساب وغير ذلك .والميزة العظيمة لهذا الشيخ الجليل أنه سلفي المنهج لا يتعصب لإمام ولا مذهب إنما الدليل غايته والحق مطلبه ونصرته .
ومن أراد أن يتعرف على السيرة الذاتية لشيخنا الجليل فما عليه إلا أن يرجع إلى ماكتبه الشيخ عن نفسه في :
1ـ شيء من التباريح ( سيرةٌ ذاتيةٌ ... وهمومٌ ثقافية ) وقد صدر منه جزءين .
2ـ الحِباءُ من العَيْبَةِ غِبَّ زيارتي لطيبة
ولمن يريد ترجمة عن العلامة الكبير أبي عبدالرحمن بن عقيل الظاهري ـ حفظه المولى تعالى ـ فلينظر إلى كتاب : " شَيْخُ الكَتَبَة أبو عبدالرحمن بن عقيل الظاهري : حياته ، وآثاره ، وما كتب عنه " للدكتور أمين سليمان سيدو.
الطبعة الأولى 1425ه 2004م ـ النادي الأدبي بالرياض....

أبوعبدالرحمن بن عقيل ... هكذا عرفته ....ملخص مقال لفضيلة الشيخ محمد بن صالح الدحيم نشره في المجلة العربية العدد (156) السنة (14) " ...
(( وأقول إن هذا الرجل ، الظاهري مذهباً النجدي بلداً رجل خاض غمار الحياة بكل ضروبها وألوانها وفنونها وأنا ليس لي أدنى معرفة شخصية بهذا الفاضل بل معرفتي له من خلال المصادر التالية / (1) ابن حزم خلال ألف عام (2) نوادر ابن حزم (3) الشعر في البلاد السعودية (4) الشروح والتعليقات (5) هموم عربية (6) لن تلحد (7) بنو هلال والتغربية (Cool الذخيرة من المصنفات الصغيرة (9) تحقيق مسند بلال للزعفراني (10) تحقيق المذهب للباجي (11) النغم الذي أحببته (12) المجلة العربية (13) مجلة البلديات ( 15) إذاعة الرياض .
بهذه المصادر عرفته ونعم المعرفة فالرجل اتضح لي أنه موسوعة علمية نادرة في كل مجال له دور ثابت وفي كل ميدان له صولة وجولة . تتلمذ على كتب أبي محمد بن حزم الظاهري وإنها تلمذة فذة أعني قل وجودها في هذا الزمن والحق أني لا أعلم أحد تتلمذ على كتب أحد العلماء القدماء فأجاد إلا رجلين أحدهما أبو عبدالرحمن وفقه الله وثانيهما فضيلة أخي وصديقي العلامة / بكر بن عبدالله أبو زيد وكيل وزارة العدل بالمملكة ورئيس المجمع الفقهي تتلمذ على كتب العلامة / محمد بن أبي بكر بن قيم الجوزية . راجع كتابه التقريب في أربع مجلدات ومصادر ابن القيم . والحدود والتعزيرات عند ابن القيم وغيرها تقنع .
قال محمد بن صالح / المقصود أني كنت أظن أن ابن عقيل ماهو إلا صورة طبق الأصل لأبي محمد بن حزم لكن الذي اتضح لي بعد دراسة ورواية أن الشيخ أبو عبدالرحمن له هدف سام ومقصد نبيل يجب أن يسير عليه كل عالم ومتعلم بل كل إنسان يدين لله عز وجل .. يرجو رحمته ويخشى عذابه وهو أن نعبد الله بما أمرنا به ولا يحصل ذلك إلا عن طريق كتاب الله وسنة نبيه عليه الصلاة والسلام وقد قال صلى الله عليه وسلم ( لقد تركت فيكم شيئين ما إن تمسكتم بهما فلن تضلوا : كتاب الله وسنة نبيه ) . نعم ابن عقيل على أصول مذهب أبي محمد ولا غرو في ذلك . بل هو متقن حق الإتقان لما هو عليه وله قصيدة في أصول أهل الظاهر ( مائة وواحد وستون بيتاً ) ذكرها في ديوانه الوحيد وأعاد نشرها في نوادر ابن حزم ( 2/ 119) بل يدعو لذلك كما في المكاتبة التي حصلت بينه وبين الشيخ ابن بسام .
لكن اعلم علم اليقين أن ابن عقيل خالف ابن حزم فيما رآه أقرب لدلالة الكتاب والسنة المطهرة . ......
أعود فأقول للشيخ ابن عقيل أيضاً كلمة مضيئة ذكرها في مقدمة تحقيق المذهب لأبي الوليد الباجي ( ص/ 9) مانصه ( أما بعد فإن رسالة الباجي هذه ورطة من الورطات العلمية وما كان أغناه عن الجزم بأمر مشتبه والرغبة عما هو أحوط للحقيقة والعقيدة . ولقد حرصت على نشرها لان مثقفي اليوم في دوامه التسابق على نشر نوادر المخطوطات ولقد خشيت أن يسبق إلى نشرها من لاحظَّ له في التخصص والوعي بسياسة النصوص فيضيف إلى تضليل الباجي تضليلا ويطوي العقيدة على خبنه ). وقد عرفت ابن عقيل ذا علم متين بالحديث فكتابه الشروح والنعليقات أكبر دليل على طول باعه وسعة اطلاعه فقد أطنب في تخريج حديث جبريل إطناباً لانظير له واستفاد من المصادر كلها مخطوطها ومطبوعها . أضف الى ذلك تحقيقه لمسند بلال بن رباح لأبي علي الزعفراني المنشور في مجلة البحوث الإسلاميه . وتحقيقه لكتاب التذكره للحميدي وبقية كتب ورسائل الذخيرة وله بحوث مشرقه تنشرها جريدة الجزيرة أذكر منها لقرب العهد بحث (لا يقطع الصلاة شيء) وبحث (البكاء والتباكي ) وللشيخ كلمة أسوقها لأهميتها قال في السفر الأول من الشروح (ص/20) ما نصه (ولا يزعم زاعم بأن تصحيح الحديث وثوثيق الرواة قد فرغ منه لأن هذه
الدعوى إسراع بالظن وزعم أن الله حرم المتأخرين نصيبهم من الاجتهاد والواقع أن رفع العلماء بعضهم على بعض درجات وعد صادق من ربنا لكل من أراد الاجتهاد ولا نعلم تخصص جيل به دون جيل إلا أن يتنازل طالب العلم عن حقه ويستسهل التقليد ) انتهى .
وإذا كان الرجل له جهود في علم الحديث والرجال فله في الفقه وأصوله على أصل مذهبه وأعلم أن الشيخ من مجيدي الشعراء وسبقت الإشارة إلى قصيدته في أصول أهل الظاهر وله ديوان مطبوع واعتنى بشعراء عصره فله كتاب أسماه ( الشعر في البلاد السعودية ) ذكر فيه قصائد بعض شعراء هذه المملكة الفتية ومن بين تلك القصائد قصيدة شيخه المحبب إليه الذي أصبح يقلد صوته الشيخ / عبدالله بن خميس بل ذكر القصيدة التي هجاه فيها ويقول ابن عقيل فرددت عليه ولكن هيهات .
أما اللغة العربية فهو شيخها وعالمها المعاصر وله أياد بيضاء في هذا المضمار أعانه الله ووفقه فكم أوضح غامضها ودافع عنها فجزاه الله خيراً . بقي أن نعرف أيها الأحبة أن الشيخ لم يقتصر على التأليف فقط بل له دروس أشار إليها حين استضافته الجزيرة ومنها شرح صحيح مسلم وشرح كتاب سيبويه وله الشرح المسموع ( تفسير التفسير ) .
إن المقام لا يتسع لذكر الكثير من أعماله . .......
وفي الختام فإني أستميح الشيخ ابن عقيل عذراً فلقد قصرت بالمطلوب وما التقصير على مثلي بمستنكر ....)) أ.هـ كلام الشيخ محمد بن صالح الدحيم
******* والأن أهدى لكم أخوتى الكرام الدراسة الماتعة .... وهى معدة كنسخة للمكتبة الشاملة لأول مرة بالشبكة وملف وورد وانتبه أن نسخة الوورد هذه أفضل من الموجودة بمكتبة مشكاة لوجود أخطاء بالموجودة بمكتبة مشكاه (بعض كلمات انجليزية !!!وسوء تنسيق بها وكبر لحجم الملف) حيث أن الموجودة بمشكاة جمعت من صفحات النادى الأدبي بحائل بدون مراعاة لأخطاء التنسيق والكتابة ****
حمل من الرابط (نسخة وورد ) (لا يلزم الاشتراك للتحميل)

http://www.aldahereyah.net/books/ope... … p;book=100

وهذه نسخة للمكتبة الشاملة

http://www.aldahereyah.net/books/ope... … p;book=131
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مبادئ في نظرية الشعر والجمال-دراسة للعلامة ابن عقيل الظاهرى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التعليم الثانوي بالعطاف ::  الأدب العــــــــــــربي  ::  مواضيــع عـــــامــــة -
انتقل الى: